تضاربت الأنباء حول أسباب قتل الاحتلال الإسرائيلي لفلسطينيين اثنين في بلدة كفر نعمة غربي مدينة رام الله في الضفة الغربية، فيما زعم جيش الاحتلال أنهم "قاموا بدهس جنوده".

اندلعت مواجهات عنيفة في بلدة كفر نعمة بين عشرات الفلسطينيين وجيش الاحتلال الإسرائيلي
اندلعت مواجهات عنيفة في بلدة كفر نعمة بين عشرات الفلسطينيين وجيش الاحتلال الإسرائيلي (AA)

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين، أنه قتل فلسطينيين اثنين وأصاب ثالثاً، في قرية كفر نعمة غربي مدينة رام الله في الضفة الغربية.

وادعى جيش الاحتلال أنه قام بقتلهم "عقب قيامهم بدهس عدد من الجنود الذي توقفوا في مدخل قرية كفر نعمة"، حسب بيان لجيش الاحتلال على حسابه في تويتر.

ولم يحدد البيان حالة الجنود المصابين، فيما لم يصدر حتى الساعة أي معلومة من الجهات الفلسطينية المعنية.

وتضاربت الأنباء في الإعلام الإسرائيلي حول أسباب قتل الفلسطينيين، إذ زعم موقع "0404" العبري أن "ثلاثة شبّان هاجموا قوة عسكرية للجيش الإسرائيلي بالزجاجات الحارقة وأطلق الجنود النار على مركبتهم"، فيما ادعى موقع واللا العبري أن "جنوداً من الجيش الإسرائيلي تعرضوا لعملية دهس على مدخل قرية كفر نعمة".

وأفادت وسائل إعلام محلية اندلاع مواجهات عنيفة على مدخل بلدة كفر نعمة بين عشرات الشبان وقوة من جيش الاحتلال الإسرائيلي، استخدم خلالها الأخير الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

المصدر: TRT عربي - وكالات