أطلق الجيش العراقي عملية "أسود الجزيرة" لملاحقة فلول تنظيم داعش الإرهابي المشتبه بتنفيذه عمليات إرهابية استهدفت عدة مناطق في العراق، هي نينوى وديالى وصلاح الدين.

الجيش العراقي يشن حملة لملاحقة داعش الإرهابي في 3 محافظات
الجيش العراقي يشن حملة لملاحقة داعش الإرهابي في 3 محافظات (Reuters)

أطلق الجيش العراقي، الأحد، حملة تمشيط واسعة النطاق لملاحقة فلول مسلحي تنظيم "داعش" الإرهابي في3 محافظات.

جاء ذلك في بيان لخلية الإعلام الأمني التابعة للجيش، تلقّت الأناضول نسخة منه.

وقال البيان إن الحملة التي تحمل اسم "أسود الجزيرة" تستهدف ملاحقة مسلحي داعش الإرهابي في صحراء الجزيرة شمالي محافظة الأنبار (غرب) وجنوبي محافظة نينوى، وغربي محافظة صلاح الدين وصولاً إلى الحدود السورية.

وأضاف أن "العملية الأمنية انطلقت من 11 محوراً بغطاء جوي من مقاتلات عراقية، لتعزيز الأمن والاستقرار في هذه المناطق وملاحقة العناصر الإرهابية".

وكانت قوات الجيش شرعت السبت في حملة مماثلة بمحافظة ديالى لملاحقة فلول داعش الإرهابي.

وتأتي حملات التمشيط عقب هجمات عنيفة مؤخراً شنّها في الغالب مسلحو داعش في مناطق متفرقة من البلاد، واستهدفت بالأخصّ أفراد الأمن وخلّفت عشرات القتلى والجرحى.

وخلال الأشهر الأخيرة زادت وتيرة هجمات مسلحين يُشتبه بأنهم من تنظيم داعش، لا سيما في المنطقة بين كركوك وصلاح الدين وديالى، المعروفة باسم "مثلث الموت".

وفي 2017، أعلن العراق تحقيق النصر على داعش الإرهابي باستعادة كامل أراضيه التي كانت تُقدَّر بنحو ثلث مساحة البلاد والتي اجتاحها التنظيم صيف 2014.

إلا أن التنظيم الإرهابي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة من العراق، ويشنّ هجمات في فترات متباينة.

المصدر: TRT عربي - وكالات