قال المركز الإعلامي في الرئاسة التركية أن الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، سيشاركان في مراسم احتفالية بمدينة إسطنبول، يوم الإثنين المقبل، بمناسبة اتمام الجزء المار من البحر، في مشروع خط أنابيب "السيل التركي" لنقل الغاز.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين (AA)

تحتضن مدينة إسطنبول التركية، يوم الإثنين المقبل، مراسم احتفالية بمناسبة إتمام الجزء المار من البحر، في مشروع خط أنابيب السيل التركي لنقل الغاز.

ويشارك الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، في مراسم الاحتفال يوم الإثنين 19 نوفمبر/تشرين الثاني، بحسب ما ذكره المركز الإعلامي في الرئاسة التركية، الأربعاء.

ومن المتوقع أن يبحث أردوغان وبوتين العلاقات الثنائية والإقليمية خلال لقائهما على هامش المراسم.

وجرى توقيع مشروع السيل التركي، بمدينة إسطنبول، في أكتوبر/تشرين الأول 2016.

ويتكون المشروع من خطي أنابيب سعة كل منهما 15.75 مليار متر مكعب من الغاز سنوياً، ومن المنتظر أن يمتد الخط الثاني إلى إيطاليا عبر اليونان أو إلى صربيا عبر بلغاريا. ويُرتقب البدء في تشييد الجزء البري من الخط الثاني، العام المقبل.

ويمتد الخطان، عبر البحر الأسود، من روسيا إلى تركيا ومنها إلى أوروبا، على أن يغذي الأنبوب الأول تركيا، والثاني دول جنوب شرقي وجنوبي أوروبا.

يذكر أن وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، قال إنه "من الممكن البدء بضخ الغاز عبر خطي المشروع بسعة اجمالية قدرها 31.5 مليار متر مكعب، اعتبارا من 1 يناير/كانون الثاني 2020".

المصدر: TRT عربي - وكالات