قال مسؤول كبير في صندوق النقد الدولي إنه باستثناء تركيا وروسيا، فإن معظم الاقتصادات التسعة الصاعدة وسط وشرقي أوروبا، تقدمت بطلبات للحصول على دعم عاجل لمواجهة فيروس كورونا.

تومسون: أكثر من 70 دولة ترغب في الاستفادة من برنامج الطوارئ لصندوق النقد البالغ قيمته نحو 50 مليار دولار
تومسون: أكثر من 70 دولة ترغب في الاستفادة من برنامج الطوارئ لصندوق النقد البالغ قيمته نحو 50 مليار دولار (Reuters)

أكد مدير قسم أوروبا في صندوق النقد الدولي، بول تومسون، أنه باستثناء تركيا وروسيا، فإن معظم الاقتصادات التسعة الصاعدة وسط وشرقي أوروبا، تقدمت بطلبات للحصول على دعم عاجل.

وأوضح تومسون في مدونة على الإنترنت، الاثنين، أن فيروس كورونا ضرب أوروبا بقوة، مشدداً على أن الأزمة سيكون لها تأثير كبير على الاقتصاد، حتى وإن لم يُعرف حتى الآن إلى متى ستستمر.

وأشار إلى توقف الخدمات غير الضرورية، التي تشكل ما نسبته نحو ثلث الناتج الاقتصادي للاقتصادات الكبرى في أوروبا.

وأضاف: "كل شهر تبقى فيه هذه القطاعات متوقفة، يعني انخفاضاً بنسبة الثلث في الناتج المحلي الإجمالي"، وأكد أن حصول ركود عميق في أوروبا العام الحالي بات أمراً لا مفرّ منه.

وتطرق تومسون إلى الاقتصادات الصاعدة التي تحتاج لدعم صندوق النقد الدولي، قائلاً: "باستثناء تركيا وروسيا، فإن معظم الاقتصادات التسعة الصاعدة (لم يسمها) وسط وشرقي أوروبا من غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تقدمت بطلبات للحصول على دعم عاجل في إطار الدعم المالي السريع لصندوق النقد".

وأشار إلى وجود أكثر من 70 دولة ترغب في الاستفادة من برنامج الطوارئ لصندوق النقد البالغ قيمته نحو 50 مليار دولار، لمواجهة الضغوط الناجمة عن الأزمة التي خلفها فيروس كورونا.

المصدر: TRT عربي - وكالات