قال الرئيس الإيراني إن بلاده مستعدة للدفاع عن السعودية بدون أن تطلب 450 مليار دولار، منتقدا توجه دول إسلامية لدفع الأموال إلى الغرب لحمايتها.

الرئيس الإيراني حسن روحاني
الرئيس الإيراني حسن روحاني (AP)

أبدى الرئيس الإيراني حسن روحاني، السبت، استعداد بلاده للدفاع عن مصالح الشعب السعودي بدون مقابل.

وانتقد روحاني دفع دول إسلامية مليارات الدولارات إلى الغرب لحمايتها، مؤكداً أن إيران لا تشكل خطراً على أي احد.

وتساءل في خطاب أمام مؤتمر الوحدة الإسلامية الدولي بنسخته الـ32 المنعقد في العاصمة الإيرانية طهران: "ما الذي تحتاجونه من أميركا لتدفعوا لها؟" ملمحاً إلى عقود التسليح بين السعودية والولايات المتحدة.

وقال: "نحن على استعداد للدفاع عن الجزيرة العربية ولا نطلب 450 مليار دولار مقابل ذلك، كما ساعدنا العراق وأفغانستان بدون أي مقابل".

وتابع: "نأسف لحادثة مقتل جمال خاشقجي، حيث تم تقطيع إنسان بيد مسلم، هذه وصمة عار للمسلمين، نحن نتألم حين نرى جرائم كبرى تقع في المنطقة باسم الدين".

ودعا روحاني المسلمين في جميع أنحاء العالم للاتحاد ضد الولايات المتحدة بدلا من "بسط السجاجيد الحمراء للمجرمين"، واصفاً الرضوخ للغرب بأنه خيانة للدين الإسلامي، وأنه ضد مصالح الأجيال القادمة في المنطقة.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد أعلن في مايو/آيار الماضي عن فرض بلاده عقوباتٍ على إيران بعد انسحابه من الاتفاق النووي المبرم بين طهران وقوى عالمية، والذي كان من شأنه رفع تلك العقوبات عن إيران.

المصدر: TRT عربي - وكالات