صرّح وزير الداخلية التركي سليمان صويلو الخميس، بأن إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا سيكون من شأنه تسريع العودة الطوعية للاجئين السوريين في تركيا إلى بلادهم.

وزير الداخلية التركي يؤكد أهمية إنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين الطوعية إلى بلادهم
وزير الداخلية التركي يؤكد أهمية إنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين الطوعية إلى بلادهم (AA)

قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو إن تحقيق الاستقرار في سوريا وإنشاء منطقة آمنة فيها يسرّعان العودة الطوعية للاجئين السوريين في تركيا إلى بلادهم.

وأَضاف صويلو، في كلمة له خلال مؤتمر دولي للأمن عُقِد الخميس في أنقرة، أن تركيا تحاول من خلال مشاوراتها وحوارها مع نظرائها في السياسة الخارجية توفير الاستقرار في سوريا.

وأوضح أنه بفضل الأجواء الآمنة التي تشكلت عقب عمليتي درع الفرات وغصن الزيتون شمالي سوريا، عاد حتى الآن 354 ألف سوري بشكل طوعي إلى هذه المناطق.

ولفت الوزير التركي إلى أن أي خطوة تتخذها تركيا هي خطوة استراتيجية وأن كل تطور لم يأتِ بمحض الصدفة، على عكس ما يدور في عقول البعض في البلدان الغربية، مبيِّناً أن عدد السوريين الذين يتمتعون بوضع الحماية المؤقتة في تركيا تجاوز ثلاثة ملايين و600 ألف شخص.

وشدد صويلو على أن الأساس في سياسة تركيا في إدارة الهجرة النظامية هو الالتزام بمبدأ "عدم ترحيل" أي مهاجر نظامي.

المصدر: TRT عربي - وكالات