عرض وزير الخارجية الإيراني مساعدة بلاده لدول الجوار من أجل بناء "منطقة قوية. وانتقد تصريحات الرئيس الأميركي التي تطالب السعودية بدفع المال مقابل حمايتها. 

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف (Reuters)

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إن بلاده تمد يدها لجيرانها، في إشارة منه إلى السعودية، داعياً إلى بناء "منطقة قوية" يمكنها أن تقف بوجه ما أسماه "الغرور الاستكباري".

ووصف ظريف تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترمب بأنها إهانة للسعوديين، مؤكداً على أن الرئيس الأميركي دأب على ذلك من خلال تصريحاته.

وأشار ظريف إلى أن موقف ترمب من السعودية هو مكافأة من يتوهم أن "الأمن يمكن تأمينه بالاستعانة بالخارج".

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قال، خلال تجمع لمؤيديه، إنه أبلغ الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز أنه لن يبقى في السلطة لأسبوعين من دون دعم الجيش الأميركي، وأن الولايات المتحدة تحمي المملكة، لذلك على السعودية أن تمنح الولايات المتحدة حصة من تريليونات الدولارات التي تملكها.

وقالت صحيفة واشنطن بوست إن الملك سلمان طلب من ترمب مساعدة بلاده في حملة عسكرية سرية، فيما طلب ترمب أربعة مليارات دولار مقابل ذلك.

المصدر: TRT عربي - وكالات