حث الأمين العام للأمم المتحدة حزب الله اللبناني وإسرائيل على وقف جميع الأنشطة التي تنتهك قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1701 وتعرّض وقف الأعمال القتالية للخطر، داعياً إياهما إلى ضبط النفس.

الأمين العام للأمم المتحدة يدعو حزب الله وإسرائيل للالتزام بالقرار 1701
الأمين العام للأمم المتحدة يدعو حزب الله وإسرائيل للالتزام بالقرار 1701 (AFP)

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الاثنين، حزب الله اللبناني وإسرائيل إلى التزام "أقصى درجات ضبط النفس"، معرباً عن "القلق البالغ إزاء الحوادث التي وقعت عبر الخط الأزرق".

وأعلن حزب الله الأحد أن مقاتليه دمروا آلية عسكرية إسرائيلية في أفيفيم قرب الحدود شمالي إسرائيل، وقتلوا وجرحوا من فيها.

فيما قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي أفيخاي أدرعي، في بيان إنه "لا توجد إصابات جراء العملية التي نفذها حزب الله على الحدود اللبنانية عبر إطلاق صاروخين أو ثلاثة".

وأضاف أن "القوات الإسرائيلية ردت باستهداف الخلية التي أطلقت الصواريخ المضادة للدروع، إضافة إلى إطلاق نحو 100 قذيفة مدفعية باتجاه مصادر النيران جنوبي لبنان".

وحث الأمين العام للأمم المتحدة في بيانه "جميع المعنيين على وقف جميع الأنشطة التي تنتهك قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1701 وتعرّض وقف الأعمال القتالية للخطر".

واعتمد مجلس الأمن القرار 1701 في 11 أغسطس/آب 2006، وقضي بوقف الأعمال العدائية وانسحاب إسرائيل من جنوب لبنان.

وكانت آخر مواجهة عسكرية بين حزب الله وإسرائيل في صيف 2006، واستمرت أكثر من شهر. وجاءت عملية حزب الله الأحد، في أعقاب سقوط طائرة استطلاع وانفجار أخرى في الضاحية الجنوبية لبيروت، معقل الحزب، فجر الأحد قبل الماضي.

المصدر: TRT عربي - وكالات