استهدفت ميليشيات حفتر العاصمة طرابلس بقذائف عشوائية، ما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من الأطفال في ساحة خلف مدرسة في منطقة الهضبة البدري في العاصمة.

تواصل ميليشيات حفتر بشكل شبه يومي قصف أهداف مدنية في طرابلس - صورة أرشيفية
تواصل ميليشيات حفتر بشكل شبه يومي قصف أهداف مدنية في طرابلس - صورة أرشيفية (AFP)

قُتل عدد من الأطفال وأصيب آخرون، الثلاثاء، في العاصمة الليبية، جراء استهداف ميليشيات حفتر، طرابلس بقذائف عشوائية، حسب ما أعلنه بيان صادر عن عملية "بركان الغضب" التابعة للحكومة الليبية.

وقال البيان: "فاجعة في طرابلس قبل قليل بعد سقوط قذائف عشوائية أطلقتها ميليشيات مجرم الحرب المتمرد حفتر، سقطت إحداها في ساحة خلف مدرسة بمنطقة الهضبة البدري".

وأضاف أن "تقارير أولية عن وقوع وفيات وإصابات لعدد (لم يحدده) من الأطفال".

من جهته، قال جهاز الإسعاف والطوارئ في طرابلس، في بيان، إن القصف أسفر عن مقتل طفلين في عمر 12 و10 سنوات، وأصاب طفلين آخرين في عمر 10 و9 سنوات دخلا على إثره إلى غرفة العناية الفائقة.

ضحايا القصف على منطقة الهضبة البدري: . أنس الغزيوي12 سنة(متوفي). . سند رمضان العريبي10سنوات(متوفي). . عبدالمالك الغزيوي...

Posted by ‎جهاز الإسعاف والطوارئ‎ on Tuesday, 28 January 2020

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت القوات الحكومية، إسقاط طائرة مسيرة إماراتية، داعمة لخليفة حفتر، بمدينة مصراتة شرق العاصمة طرابلس.

وذكرت عملية "بركان الغضب" في بيان، أن دفاعاتها الجوية أسقطت الطائرة شرق مصراتة، بعد أن قصفت عدة مواقع مدنية داخل المدينة، دون الحديث عن خسائر.

وتواصل الميليشيات، بشكل شبه يومي قصف أهداف مدنية في طرابلس، رغم موافقة حفتر على وقف لإطلاق نار، بمبادرة تركية روسية في 12 يناير/كانون الثاني الجاري.

المصدر: TRT عربي - وكالات