أعلن مستشار الرئيس الروسي أن قمّة ستعقد بين بوتين وزعيم كوريا الشمالية، الخميس القادم في مدينة فلاديفوستوك الروسية. وقال إن بلاده تعد هذه الزيارة حدثاً مركزياً للعلاقات الثنائية في السنوات الأخيرة.

القمة بين كيم جون أونغ وبوتين ستجري يوم الخميس القادم 
القمة بين كيم جون أونغ وبوتين ستجري يوم الخميس القادم  (AFP)

أعلن مستشار الرئيس الروسي يوري أوشاكوف، الثلاثاء، أن قمة بوتين ونظيره الكوري الشمالي كيم جون أونغ، ستجري، الخميس القادم بمدينة فلاديفوستوك في الشرق الأقصى الروسي.

ونقلت قناة روسيا اليوم عن أوشاكوف قوله "نعتذر عن أننا لم نبلغكم بسير التحضيرات للمحادثات مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون".

وقال إن سبب ذلك "يعود إلى الاتفاق الذي تم التوصل إليه مع الجانب الكوري الشمالي حول عدم نشر المعلومات حول الزيارة المقبلة في وسائل الإعلام".

وأضاف أن أول لقاء لبوتين وكيم سيجري أثناء زيارة الأخير إلى روسيا.

وأشار إلى أن بلاده "تعد هذه الزيارة حدثاً مركزياً للعلاقات الثنائية في السنوات الأخيرة. وتلعب هذه الزيارة دوراً هاماً في المساعدة السياسية والدبلوماسية لحل القضية النووية".

وذكر أن آخر قمة روسية كورية شمالية جرت عام 2011 في مدينة أولان أودي بمشاركة كل من الرئيس الروسي آنذاك، دميتري مدفيديف، وزعيم كوريا الشمالية الراحل، كيم جونغ إيل.

وكان كيم جون أونغ عقد في فبراير/شباط الماضي، لقاء قمة هو الثاني مع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، دون إحراز أي تقدم يذكر بين الطرفين.

المصدر: TRT عربي - وكالات