تجددت المواجهات المسلحة العنيفة، الخميس، بين القوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية وقوات حفتر، جنوبي طرابلس. وشهدت طرابلس في ساعات متأخرة من الأربعاء، ضربات جوية استهدفت تمركزات لقوات الوفاق في منطقتي مشروع الموز وعين زارة، جنوبي العاصمة.

تجددت المواجهات المسلحة الخميس بين قوات الوفاق الوطني وقوات حفتر جنوبي طرابلس
تجددت المواجهات المسلحة الخميس بين قوات الوفاق الوطني وقوات حفتر جنوبي طرابلس (Reuters)

تجددت المواجهات المسلحة، صباح الخميس، بين القوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية ونظيرتها التابعة لخليفة حفتر، في الأحياء الجنوبية من العاصمة طرابلس.

ويشهد محور طريق المطار ومنطقة الخلة جنوبي طرابلس المواجهات الأعنف، كما تُسمع أصوات انفجارات قوية في أحياء متفرقة من العاصمة، حسب مراسل وكالة الأناضول.

وأوضح المراسل أن طرابلس شهدت، في ساعات متأخرة من الأربعاء، ضربات جوية استهدفت تمركزات لقوات الوفاق في منطقتي مشروع الموز وعين زارة، جنوبي العاصمة.

في السياق ذاته، ذكر المكتب الإعلامي لعملية بركان الغضب التابعة لحكومة الوفاق أن قواتهم "دمّرت دبابة، وتتقدم في محوري المطار واليرموك بعد قصف محكم ودقيق بالمدفعية الثقيلة مواقع قوات حفتر"، دون مزيد من التفاصيل.

في المقابل، أعلنت قوات حفتر إسقاط طائرة حربية تتبع حكومة الوفاق الوطني قرب مدينة مصراتة الليبية.

ومنذ 4 أبريل/نيسان الماضي، تشهد طرابلس معارك مسلحة إثر إطلاق حفتر عملية عسكرية للسيطرة عليها، وسط تنديد دولي واسع ومخاوف من تبدد آمال التوصل إلى أي حل سياسي للأزمة في ليبيا في ظل استنفار قوات حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً، للتصدى للهجوم.

المصدر: TRT عربي - وكالات