نقلت وكالة الأنباء السعودية أن لقاء دار بين الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي قائد القوات البحرية الأمريكية قائد الأسطول الخامس، بحث سبل تعزيز التعاون الخليجي الأمريكي لحماية الملاحة البحرية، وضمان حرية التجارة الدولية في منطقة الخليج والبحر الأحمر.

مباحثات خليجية أمريكية لحماية الملاحة في الخليج والبحر الأحمر
مباحثات خليجية أمريكية لحماية الملاحة في الخليج والبحر الأحمر (AA)

بحث الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبداللطيف بن راشد الزياني، الاثنين، مع مسؤول عسكري أمريكي بارز، التعاون الدفاعي لحماية الملاحة البحرية في منطقة الخليج والبحر الأحمر.

جاء ذلك في لقاء جمع الزياني بقائد القوات البحرية الأمريكية قائد الأسطول الخامس، الأدميرال جيمس مالوي، بالعاصمة السعودية الرياض.

ووفق وكالة الأنباء السعودية جرى خلال اللقاء "بحث علاقات التعاون الدفاعي المشترك بين دول مجلس التعاون والولايات المتحدة الأمريكية".

كما تناول الجانبان "سبل تعزيز التعاون الخليجي الأمريكي لحماية الملاحة البحرية، وضمان حرية التجارة الدولية في منطقة الخليج العربي والبحر الأحمر".

وتم أيضاً التطرق إلى المساعي التي تبذلها الولايات المتحدة لحشد الجهود الإقليمية والدولية، لضمان أمن وسلامة إمدادات الطاقة من المنطقة حمايةً للاقتصاد العالمي.

وتعد البحرين مقراً للأسطول البحري الخامس الأمريكي، الذي تشمل عملياته منطقة الخليج وخليج عُمان وبحر العرب وخليج عدن والبحر الأحمر، وأجزاء من المحيط الهندي، حيث يتمركز في منطقة "الجفير" شرق العاصمة المنامة.

ويعتبر تأمين منطقة الخليج التي تمر عبر مياهها قرابة نصف الإمدادات النفطية للعالم، أحد مهام الأسطول الأمريكي الخامس.

وتشهد المنطقة حالة توتر، إذ تتهم واشنطن وعواصم خليجية وخاصة الرياض، طهران باستهداف سفن ومنشآت نفطية خليجية وتهديد الملاحة البحرية، وهو ما نفته إيران، وعرضت توقيع اتفاقية "عدم اعتداء" مع دول الخليج.

المصدر: TRT عربي - وكالات