عربة مدرعة جديدة تنضم إلى الجيش التركي اسمها فوران. وستُستخدم في مهام متعددة منها عمليات مكافحة الإرهاب، وحماية الهيئات والمناطق الحساسة.

عربة مسلحة جديدة محلية الصنع تنضم للجيش التركي بمهام متعددة منها مكافحة الإرهاب وحماية المناطق الحساسة
عربة مسلحة جديدة محلية الصنع تنضم للجيش التركي بمهام متعددة منها مكافحة الإرهاب وحماية المناطق الحساسة (AA)

انضمت عربة مدرعة جديدة إلى ترسانة القوات البرية التركية، من صناعة شركة BMC التركية، التي تحتل موقعاً بين أبرز المصنّعين الأتراك للعربات المدرعة.

وتحمل العربة المدرعة الجديدة متعددة المهام اسم "فوران"، وتسلمت القوات المسلحة التركية أول 20 عربة منها.

وستُستخدم عربة "فوران" في عمليات مكافحة الإرهاب، وحماية الهيئات والمناطق الحساسة، وفي الدوريات، واستكشاف المناطق والطرق، وتأمين الحدود.

وتتمتع العربة بحماية من الألغام والمتفجرات يدوية الصنع، ولديها قدرة عالية على الحركة، ومجهزة بمحرك قوي.

ومن الممكن تجهيز عربة "فوران" بأنواع مختلفة من المعدات، وفقاً للغرض الذي ستستخدم من أجله.

وتستطيع العربة استيعاب 9 أشخاص، وتتحرك بسرعة تصل إلى 110 كيلومترات في الساعة.

ويمكنها تسلق منحدرات بزاوية 60%، والتحرك بميل تصل درجته إلى 30%، وعبور مياه يصل عمقها إلى 80 سنتيمتراً.

والعربة مجهزة بنظام سلاح يمكن التحكم به عن بُعد، ونظام مركزي لملء الإطارات بالهواء، ونظام لإطفاء الحرائق، ومعدات لتكييف الهواء.

كما يمكن تجهيزها بمدفع رشاش مقاس 7.62 مليمتر، ومضاد طائرات مقاس 12.7 مليمتر، أو قاذفة قنابل مقاس 40 مليمتراً.

يُذكر أن الصناعات الدفاعية التركية شهدت خلال عام 2018 قفزات وتطورات ملحوظة تمثلت في تعزيز ترسانة القوات الأمنية والعسكرية في البلاد، بمجموعة من المنتجات المحلية ذات الإمكانيات والقدرات العالية.

المصدر: AA