أدانت تركيا على لسان عدد من مسؤوليها التفجيرات الإرهابية في سريلانكا، التي قال عنها الرئيس التركي إنها تظهر "مرة أخرى ضرورة المكافحة الحازمة للإرهاب بكل أنواعه"، معبراً عن شجبه وإدانته بأشد العبارات لهذه الهجمات "المنافية للإنسانية".

سقط ما لا يقل عن 185 قتيلاً في تفجيرات خلال قداس عيد الفصح في سريلانكا
سقط ما لا يقل عن 185 قتيلاً في تفجيرات خلال قداس عيد الفصح في سريلانكا (AFP)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن الهجمات الإرهابية في سريلانكا، أظهرت مرة أخرى ضرورة المكافحة الحازمة للإرهاب بكل أنواعه.

ولفت أردوغان، في بيان، الأحد، إلى أنه تلقى بحزن عميق، نبأ مقتل وإصابة عدد كبير من الأشخاص في الهجمات الإرهابية التي وقعت خلال إقامة قداسات عيد الفصح.

وأعرب الرئيس التركي، عن شجبه وإدانته بأشد العبارات هذه الهجمات "المنافية للإنسانية"، والتي طالت دور عبادة، وأضاف "أظهر الهجوم الوحشي مرة أخرى ضرورة المكافحة الحازمة للإرهاب بكل أنواعه".

بدوره، أدان فؤاد أُقطاي، نائب الرئيس التركي، بشدة الهجمات الإرهابية، وقال في تغريدة "الإرهاب لا دين ولا لغة ولا قومية له. أدين الأيادي الملطخة بالدماء التي تقتل الناس الأبرياء أينما كانوا في العالم، وأشجب بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع في سريلانكا".

من جهتها، أدانت وزارة الخارجية التركية، الهجمات الإرهابية التي طالت كنائس وفنادق في سريلانكا الأحد، وقالت إنها لا تختلف عن قتل المصلين في نيوزيلندا.

وأعربت الخارجية، في بيان، عن حزنها على خلفية سقوط عدد كبير من المدنيين، قتلى وجرحى، جراء الهجمات، وقالت إن "هذا الهجوم الدنيء الذي استهدف الكنائس في يوم قداس عيد الفصح، إنما هو عمل استفزازي متعمد".

وفي هذا الإطار، أكدت أن هذه التفجيرات لا تختلف عن العملية الإرهابية التي استهدفت المصلين في المسجدين بنيوزيلندا، كما أشارت إلى أن استهداف الفنادق أظهر الوجه القبيح للإرهاب، الذي يستهدف دون تمييز، وسعيه لتقويض السياحة في سريلانكا.

وأدان وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو، الهجمات الإرهابية المذكورة.

وقال في تغريدة نشرها على حسابه بموقع تويتر: "أدين الهجمات الإرهابية التي استهدفت الناس الأبرياء في الكنائس والفنادق خلال احتفالات عيد الفصح بسريلانكا".

وسقط ما لا يقل عن 185 قتيلاً في تفجيرات خلال قداس عيد الفصح في سريلانكا، فيما فاق عدد الجرحى 400. واستهدفت التفجيرات فنادق فخمة وكنيسة في كولومبو، وكنيستين أخريين قريبتين من العاصمة.

المصدر: TRT عربي - وكالات