قال مستشار وزير الإعلام اليمني مختار الرحبي إن محافظة أرخبيل سقطرى أصبحت خاضعة لسيادة إماراتية كاملة، وإن الإمارات تعتزم فصل المحافظة عن البلاد، وإنشاء قواعد عسكرية فيها، تحت ذريعة حمايتها من قطر وتركيا.

قال مستشار وزير الإعلام اليمني مختار الرحبي إن محافظة أرخبيل سقطرى أصبحت خاضعة لسيادة إماراتية كاملة.
قال مستشار وزير الإعلام اليمني مختار الرحبي إن محافظة أرخبيل سقطرى أصبحت خاضعة لسيادة إماراتية كاملة. (AP)

قال مستشار وزير الإعلام مختار الرحبي عبر حسابه في تويتر، الأحد، إن محافظة أرخبيل سقطرى (شرق)، أصبحت خاضعة لـ"سيادة إماراتية كاملة".

وأوضح الرحبي أن "الإمارات تعتزم فصل المحافظة عن اليمن، وإنشاء قواعد عسكرية خلال الفترة القادمة تحت ذريعة حمايتها من قطر وتركيا".

كما اتهم الإمارات بـ"السعي إلى التحكم الكامل بالمجالين الجوي والبحري للأرخبيل، والاستيلاء على موارده الطبيعية، ونقل ما يلزمها من نباتات ومعادن وأحجار نادرة إلى أبوظبي".

وفي 19 يونيو/حزيران الجاري سيطر المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً على مدينة حديبو عاصمة محافظة سقطرى، بعد قتال ضد القوات الحكومية.

وسقطرى، كبرى جزر أرخبيل يحمل الاسم ذاته، مكون من 6 جزر، ويحتل موقعاً استراتيجياً في المحيط الهندي، قبالة سواحل القرن الإفريقي، قرب خليج عدن.

وتتهم الحكومة اليمنية الإمارات بدعم المجلس الانتقالي الانفصالي لخدمة أهدافها الخاصة في البلاد.

المصدر: TRT عربي - وكالات