اقتحم أكثر من 200 مستوطن إسرائيلي الأحد، باحات المسجد الأقصى بحماية الشرطة الإسرائيلية، بعد أن دعت جماعات "الهيكل" مناصريها إلى اقتحام الأقصى، استمراراً في الاحتفال بعيد "العرش" اليهودي.

المستوطنون يتجولون في المسجد وباحاته بحماية الشرطة وقواتها الخاصة المسلحة
المستوطنون يتجولون في المسجد وباحاته بحماية الشرطة وقواتها الخاصة المسلحة (AA)

اقتحم أكثر من 200 مستوطن إسرائيلي الأحد، باحات المسجد الأقصى بحماية الشرطة الإسرائيلية، حسب ما نقلته وكالة الأناضول.

وقالت إحدى المرابطات في المسجد الأقصى، إن قوات الشرطة فتحت "باب المغاربة" (الباب الذي تجري من خلاله الاقتحامات)، وسمحت لأكثر من 200 مستوطن باقتحام الباحات، فيما قالت شبكة قدس المحلية إن عدد المقتحمين بلغ 500.

وأضافت أن المستوطنين يتجولون في المسجد وباحاته بحماية الشرطة وقواتها الخاصة المسلحة، وقالت إن المستوطنين يؤدّون طقوساً قرب "باب الرحمة"، حسب وكالة الأناضول.

يشار إلى أن جماعات "الهيكل" دعت مناصريها من المستوطنين إلى اقتحام المسجد الأقصى، استمراراً في الاحتفال بعيد "العرش" اليهودي.

في الوقت ذاته دعا نشطاء فلسطينيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى ضرورة صد هذه الاقتحامات، من خلال الوجود اليومي والمكثف في المسجد الأقصى والرباط فيه والدفاع عنه.

المصدر: TRT عربي - وكالات