قال شهود عيان إن عشرات المستوطنين الإسرائيليين اقتحموا الأحد ساحات المسجد الأقصى في القدس المحتلة، تحت حراسة شرطة الاحتلال الإسرائيلية، التي نشرت حواجز عسكرية على طول الطرقات المؤدية إلى ساحات المسجد وأمام بواباته.

المستوطنون اقتحموا المسجد من جهة باب المغاربة بعد ساعات  من اقتحام شرطة الاحتلال مصلى باب الرحمة
المستوطنون اقتحموا المسجد من جهة باب المغاربة بعد ساعات  من اقتحام شرطة الاحتلال مصلى باب الرحمة (وسائل التواصل الاجتماعي)

اقتحم عشرات المستوطنين الإسرائيليين الأحد، ساحات المسجد الأقصى في القدس المحتلة، تحت حراسة شرطة الاحتلال الإسرائيلي، حسب ما أفاد به شهود عيان.

جرى الاقتحام من جهة باب المغاربة، بعد ساعات من اقتحام شرطة الاحتلال مصلى باب الرحمة، وإفراغها له من محتوياته.

وأفاد شهود عيان بأن شرطة الاحتلال تواصل نشر الحواجز العسكرية، على طول الطرقات المؤدية إلى ساحات المسجد الأقصى وأمام بواباته.

من جهته قال مسؤول العلاقات العامة والإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية فراس الدبس، إن 71 مستوطناً و8 طلاب يهود و6 من عناصر مخابرات الاحتلال اقتحموا ساحات المسجد الأقصى.

وتسمح الشرطة الإسرائيلية منذ عام 2003 للمستوطنين باقتحام المسجد، الذي غالباً ما يجري عبر باب المغاربة.

وسمح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قبل عامين، للمسؤولين الإسرائيليين باقتحام المسجد الأقصى مرة كل 3 أشهر، ولكن الشرطة الإسرائيلية سمحت العام الماضي لهم باقتحام المسجد شهريّاً.

وتطالب دائرة الأوقاف الإسلامية في مدينة القدس، التابعة لدائرة الأوقاف الإسلامية بالأردن والمسؤولة عن إدارة شؤون المسجد، بوقف الاقتحامات، ولكن الشرطة الإسرائيلية لم تستجِبْ لهذا الطلب.

المصدر: TRT عربي - وكالات