أعلنت قوات حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليّاً، أن مليشيات خليفة حفتر أطلقت مساء الثلاثاء وابلاً من صواريخ غراد عشوائيّاً تجاه أحياء سكنية في العاصمة طرابلس، في وقت أعلنت فيه مدينة جادو الليبية استعدادها لـ"معركة الحسم دفاعاً عن العاصمة".

8 مدن ليبية تعلن استعدادها لـ
8 مدن ليبية تعلن استعدادها لـ"معركة الحسم" دفاعاً عن العاصمة طرابلس (AA)

قالت قوات حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليّاً، إن مليشيات خليفة حفتر أطلقت مساء الثلاثاء، وابلاً من صواريخ غراد عشوائيّاً تجاه أحياء سكنية في العاصمة طرابلس.

ونشرت عملية "بركان الغضب"، التابعة للحكومة الليبية، على حسابيها في تويتر وفيسبوك، مقطع فيديو مدته عشرون ثانية، يُظهِر نيران قذائف تُطلَق ليلاً.

وعلّقَت على الفيديو بالقول: "مشاهد تُظهر وابلاً من قذائف صواريخ غراد العشوائية أطلقتها مليشيات مجرم الحرب المتمرد (حفتر) قبل قليل من محور الخلاطات (جنوبي طرابلس) تجاه الأحياء المدنية بالعاصمة طرابلس".

#عملية_بركان_الغضب‬⁩: مشاهد تُظهر وابل من قذائف صواريخ غراد العشوائية اطلقتها ميليشيات مجرم الحرب المتمرد قبل قليل من...

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Tuesday, 17 December 2019

دعم الشرعية

في سياق متصل، أعلنت المكونات المدنية والعسكرية في مدينة جادو الليبية (180 كم جنوب العاصمة طرابلس) الثلاثاء، استعدادها لـ"معركة الحسم دفاعاً عن العاصمة طرابلس" ضدّ "المتمردين على الشرعية".

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن كل من المجلس البلدي ومجلس الأعيان والمجلس العسكري ومديرية الأمن والأجهزة الأمنية ومؤسسات المجتمع المدني في المدينة، حسب عملية "بركان الغضب" التابعة للحكومة الليبية على صفحتها بفيسبوك.

وقبل جادو، أعلنت سبع مدن ليبية خلال الساعات القليلة الماضية، حالة النفير العام، ووضع إمكانياتها كافَّةً تحت تصرف الحكومة الليبية لصدّ هجوم قوات اللواء متقاعد خليفة حفتر، وتلك المدن هي: الزنتان ومصراتةوكاباو وزليتن والخمس ومسلاتة والزاوية.

#عملية_بركان_الغضب‬: بيان مكونات مدينة #جادو المدنية والعسكرية باعلان حالة نفير عام منذ الرابع من أبريل وتؤكد استعدادها لمعركة الحسم. #لن_نعود_للقيود‬ #تبديد_وهم_المتمرد‬ ‫#ليبيا

Posted by ‎عملية بركان الغضب‎ on Tuesday, 17 December 2019

وتشنّ قوات حفتر منذ 4 أبريل/نيسان الماضي، هجوماً للسيطرة على طرابلس (غرب)، مقرّ حكومة الوفاق الوطني المعترَف بها دوليّاً.

وأجهض هذا الهجوم جهوداً كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين، ضمن خارطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد الغني بالنفط.

المصدر: TRT عربي - وكالات