قام انتحاري يقود دراجة نارية بتفجير نفسه وسط حشد من الناس يشاركون في مهرجان داخل أحد الأسواق التي تجذب السكان من مختلف الانتماءات الدينية، ما أدى إلى مقتل 35 وإصابة أكثر من 40 آخرين.

 أحد الجرحى المصابين في انفجار  أوراكزاي  يرقد على سرير في المستشفى بعد أن تم جلبه للعلاج في بيشاور
 أحد الجرحى المصابين في انفجار  أوراكزاي  يرقد على سرير في المستشفى بعد أن تم جلبه للعلاج في بيشاور (Reuters)

ارتفع عدد ضحايا التفجير الانتحاري الذي استهدف صباح الجمعة، سوقاً ومهرجاناً شمال غربي باكستان إلى 35قتيلاً وأكثر من 40 مصاباً.

وقاد انتحاري في أوراكزاي دراجة نارية، قبل أن يفجر نفسه، باتجاه حشد من الناس يشاركون في مهرجان وسوق، يجذبان السكان من مختلف الانتماءات الدينية.

وأعلنت وزارة الصحة الباكستانية أنه تم نقل أكثر من 35 جريحاً إلى المستشفى، كما تم سحب جثث القتلى والضحايا من المكان.

وكثفت القوات الأمنية وجودها في المنطقة بحثاً عن الفاعلين، في الوقت الذي لم تعلن فيه أية جماعة المسؤولية عن الحادث.

المصدر: TRT عربي - وكالات