أدانت وزارة الخارجية العراقية الهجوم المسلح الذي استهدف دبلوماسياً من القنصلية التركية في مدينة أربيل، وأكدت أنهم مستمرون في التنسيق مع الجهات الرسمية للوقوف على تفاصيل الحادثة.

أدانت الخارجية العراقية الهجوم المسلح على دبلوماسي بالقنصلية التركية في أربيل
أدانت الخارجية العراقية الهجوم المسلح على دبلوماسي بالقنصلية التركية في أربيل (AP)

أدانت وزارة الخارجية العراقية الأربعاء، الهجوم المسلح الذي استهدف دبلوماسياً من القنصلية التركية بمدينة أربيل.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد الصحاف، في بيان مقتضب "ندين الحادث الذي طال دبلوماسياً تركياً في أربيل، ومعه مرافق عراقي، وتسبب في إصابة شخص واحد".

وأضاف الصحاف "مستمرون في التنسيق مع الجهات الرسمية للوقوف على تفاصيل الحادث".

وفي وقت سابق أعلنت وزارة الخارجية التركية في بيان، أن أحد موظفي القنصلية التركية بأربيل تَعرَّض لهجوم مسلح غادِرٍ في أثناء وجوده خارج مبنى القنصلية في أربيل خلال الظهيرة، ممّا أدى إلى استشهاده.

وأضاف البيان "نواصل اتصالاتنا مع السلطات العراقية والمسؤولين المحليين لضبط منفذي الهجوم بأسرع وقت".

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء، إنه يُدين "الهجوم الشنيع على موظفي القنصلية التركية في أربيل"، وتابع أردوغان "اتصالاتنا مع السلطات العراقية والمسؤولين المحليين مستمرة لسرعة ضبط مرتكبي الهجوم".

المصدر: TRT عربي - وكالات