أكّد وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو دعم بلاده التوصيات التي أوردتها مقررة الأمم المتحدة لعمليات الإعدام خارج إطار القانون أغنيس كالامارد في التقرير المفصل المنشور الأربعاء، بشأن نتائج تحقيقات مقتل خاشقجي.

جاوش أوغلو يؤكد دعم أنقرة بقوة للتوصيات الواردة في تقرير المقررة الأممية أغنيس كالامارد بخصوص مقتل خاشقجي
جاوش أوغلو يؤكد دعم أنقرة بقوة للتوصيات الواردة في تقرير المقررة الأممية أغنيس كالامارد بخصوص مقتل خاشقجي (AA)

أعرب وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو، عن دعم بلاده التوصيات الأممية بخصوص الكشف عن ملابسات جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

جاء ذلك في تغريدة نشرها جاوش أوغلو على حسابه في تويتر، الأربعاء، تعليقاً على تقرير مقررة الأمم المتحدة المعنية بحالات الإعدام خارج نطاق القضاء أغنيس كالامارد بخصوص مقتل خاشقجي.

وقال جاوش أوغلو "ندعم بقوة توصيات المقررة الأممية كالامارد بشأن كشف ملابسات جريمة قتل خاشقجي ومحاسبة المسؤولين عنها".

ونشرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان الأربعاء، تقريراً مفصَّلاً أعدّته كالامارد بخصوص نتائج التحقيقات في مقتل خاشقجي، حمّلت فيه مسؤولين سعوديين بينهم وليّ العهد محمد بن سلمان المسؤولية عن الجريمة، كما طالبت بمحاسبتهم.

وشدّدت المقررة الأممية على أن السعودية بقتلها صحفيّاً ارتكبت عملاً لا يتّفق مع مبدأ أساسي من مبادئ الأمم المتحدة، هو حماية حرية التعبير، مطالبة المملكة بالإقرار بمسؤوليتها عن مقتل الإعلامي الراحل ودفع التعويضات المالية لأسرته.

وقُتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في 2 أكتوبر/تشرين الأول 2018، داخل قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول التركية، إبان ذهابه إلى هناك لإنهاء معاملات رسمية.

المصدر: TRT عربي - وكالات