نشرة يومية مقدمة من TRT عربي لأهم الأحداث والقضايا خلال اليوم، نوفِّر لكم كل صباح جولة شاملة لأهم ما يدور في الشارع العربي والشرق الأوسط والعالم.

الجلسة الافتتاحية لمحادثات السلام اليمنية في السويد
الجلسة الافتتاحية لمحادثات السلام اليمنية في السويد (Reuters)

أهم الأحداث:

انطلاق محادثات السلام اليمنية في السويد وسط تحذيرات من "كارثة إنسانية" في حال الفشل، وأوبك تسعى إلى خفض إنتاج النفط.

الجديد على TRT عربي:

عام على نقل السفارة الأميركية إلى القدس والتطبيع يتمدد من تشاد إلى عُمان

مطاردة واشنطن لهواوي الصينية أبعد من خرق العقوبات على إيران

      شاهد!

      ريان لتقييم الألعاب.. الطفل الأكثر ثراءً وجدلاً

      بدء محادثات السلام اليمنية في السويد:

      بدأت الخميس محادثات السلام اليمنية برعاية الأمم المتحدة في السويد. وقال فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، إن المحادثات تهدف إلى تحقيق ثلاثة شروط: وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة، ووقف القصف السعودي والإماراتي، ووقف الصواريخ التي يطلقها الحوثيون على السعودية والإمارات. [TRT عربي/الآن]

      وأوضح مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث أن تبادل الأسرى الذي اتفق عليه الطرفان في بداية المحادثات سيسمح بلمّ شمل آلاف الأسر. وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن خمسة آلاف أسير على الأقل سيُفرج عنهم. [رويترز]

      وحذّر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، الخميس، من "كارثة إنسانية" في اليمن إذا فشلت المشاورات اليمنية في السويد. وشدّد الوزير الألماني على ضرورة ممارسة ضغوط على الأطراف المشاركة في المشاورات من أجل إنهاء الحرب. [الأناضول]

      أوبك تسعى لخفض إنتاج النفط خلال اجتماعها في فيينا:

      قال مندوب في أوبك إن المنظمة توصّلت الخميس إلى اتفاق أوَّلي لخفض إنتاج النفط، لكن لا يوجد رقم نهائي بعد. [رويترز]

      وأوضح وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، أن منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، ليست في حاجة إلى نيل السماح من أحد، لخفض الإنتاج، مؤكداً أن الولايات المتحدة ليس من حقها إصدار إملاءات للمنظمة. كما قال وزير النفط الإيراني بيجن زنغنة إن "أوبك مستقلة وليست جزءاً من وزارة الطاقة الأميركية، لتتلقى الأوامر من واشنطن"، وأكد أن بلاده واحدة من مؤسسي المنظمة ولن تغادرها. [الأناضول]

      المصدر: TRT عربي