علقت السلطات الفرنسية مشاركتها في العملية البحرية "سي غارديان" التابعة لحلف الشمال الأطلسي (ناتو)، شرقي البحر المتوسط، إثر نتائج التحقيق في الحادثة المزعومة بين سفن حربية فرنسية وتركية.

السلطات الفرنسية تعلن تعليق مشاركتها البحرية في عملية
السلطات الفرنسية تعلن تعليق مشاركتها البحرية في عملية "سي غارديان" التابعة لحلف الشمال الأطلسي (ناتو) شرقي البحر المتوسط (Reuters)

علقت السلطات الفرنسية الأربعاء، مشاركتها في عملية "سي غارديان" التابعة لحلف الشمال الأطلسي (ناتو) شرقي البحر المتوسط.

وحسبما نقل موقع قناة "فرانس24" عن مسؤول في وزارة القوات المسلحة، فإن فرنسا أبلغت الناتو قرارها تعليق مشاركتها في العملية البحرية بالمتوسط، إثر نتائج التحقيق في الحادثة بين سفن حربية فرنسية وتركية.

وزعمت فرنسا الأسبوع الماضي، أن تركيا تحرشت بإحدى سفنها الحربية المشاركة في عملية الحلف في المتوسط، فيما نفى مسؤولون عسكريون أتراك تلك المزاعم.

وفي تعليقه على الأمر قال الأمين العام لحلف الناتو، إن المسؤولين في الناتو ينظرون في الحادثة، مضيفاً أن "حليفي الناتو لديهما وجهات نظر مختلفة تماماً في ما حدث بالفعل".

وعملية "سي غارديان"، وتعني "حارس البحر"، هي مهمة أمنية بحرية لحلف الناتو في البحر المتوسط، مُدّدت في 2016 للحفاظ على "الوعي بالمواقف البحرية وردع ومقاومة الإرهاب وتعزيز بناء القدرات"، حسب تعريف الحلف.

المصدر: TRT عربي - وكالات