مطارات محلية ودولية تديرها شرطة "تاف" التركية (AA)

يعود تاريخ شركة "تاف (TAV)" القابضة التي تعد قصة نجاح تركية في صناعة الطيران المحلي والدولي إلى عام 1997، عندما تم تأسيسها لتطوير وتشغيل مطار أتاتورك في إسطنبول. وخلال سنوات قليلة، أصبحت واحدة من أكبر مشغلي المطارات في العالم، حيث قدمت خدمات إلى مليون رحلة جوية و152 مليون مسافر في عام 2018.

ومنذ تأسيس الشركة كمشروع مشترك بين (Tepe Construction) و(Akfen) و(Airport Consulting Vienna) عام 1997، تطورت "تاف" كعلامة تجارية عالمية في عمليات إدارة المطارات، وذلك بفضل خبرتها في مجال إنشاء وإدارة المطارات وتوظيفها للموارد البشرية ذات المهارات العالية والتكنولوجيا المتقدمة. وهي اليوم مشغل المطارات الرائد في تركيا و8 دول عربية وعالمية، كما وتقدم خدمات تتعلق بمعفاة الرسوم الجمركية والأغذية والمشروبات والأعمال اللوجستية الأرضية فضلاً عن خدمات تكنولوجيا المعلومات والخدمات الأمنية وإدارة المناطق التجارية.

وبعد أن خضعت الشركة لعملية إعادة الهيكلة في عام 2006 بما يتماشى مع أهدافها التوسعية، أعادت الشركة تنظيم أنشطتها في مجالي التشغيل والبناء، فاختصت شركة "تاف للمطارات" في أعمال تشغيل المطارات، فيما اهتمت شركة "تاف للبناء" في أنشطة البناء والإنشاء. وعقب إعادة التنظيم هذه، تم تقديم "تاف للمطارات" للاكتتاب العام الأولي في فبراير/شباط 2007 في بورصة إسطنبول. وفي مايو/أيار 2012، أصبحت الشركة الفرنسية (Groupe ADP) المساهم الأكبر في شركة "تاف للمطارات" بعد استحواذها على النسبة الأكبر من إجمالي أسهم الشركة، والتي تبلغ نسبتها اليوم حوالي 46.1%.

توسع عالمي

عام 2012، وبعد استحواذ مجموعة شركات (ADP) الفرنسية على 38% من رأس مال شركة "تاف للمطارات" مقابل مبلغ إجمالي وصل لنحو 874 مليون دولار أمريكي، أصبح مجموع المطارات التي تديرها الشركتان 37 مطاراً حول العالم فيما بلغ عدد المسافرين الذين يستفيدون من خدمات الشركتين حوالي 180 مليون مسافر.

من جانبها، تقدم "تاف للمطارات" خدمات متكاملة في جميع مجالات عمليات المطارات، حيث تنتشر في 91 مطاراً في 26 دولة. كما تدير الشركة 15 مطاراً في ثماني دول هي: تركيا ومقدونيا وجورجيا وكازاخستان وتونس ولاتفيا والمملكة العربية السعودية وكرواتيا.

وأثناء حديثه لوكالة الأناضول، أشار ساني شينار، رئيس المجلس التنفيذي لشركة "تاف للمطارات"، إلى أن هناك العديد من مشاريع المطارات التي تتابعها الشركة، يقع أهمها في دول أوروبا الشرقية، ودول الكومنولث المستقلة، والشرق الأوسط وإفريقيا. وأكد شينار أن الطلب على صناعة الطيران قوي للغاية، وأضاف: "من المتوقع أن يتضاعف حجم الركاب في الـ20 عاماً القادمة في جميع أنحاء العالم. وستكون حصة الأسد من هذه الزيادة في البلدان النامية التي نعمل فيها". ولفت إلى أنهم داخل الشركة يطلقون على الفترة القادمة TAV 2.0، لكونها ستكون مليئة بفرص النمو الجذابة.

مطارات محلية

تُشغّل "تاف للمطارات" 10 مطارات في دول عربية وعالمية إلى جانب المطارات الـ5 التي تقوم بإدارتها في تركيا. ففي تركيا تدير مطار العاصمة أنقرة منذ 2004 ولغاية 2025، ومطار عدنان مندريس في مدينة إزمير والذي ستستمر في تشغيله حتى عام 2034، ومطار غازي باشا ألانيا ثاني مطارات مدينة أنطاليا الذي يستمر عقد إدارته حتى عام 2036، ومطار ميلاس – بودروم، بالإضافة إلى مطار أنطاليا ثاني أكثر المطارات ازدحاماً في تركيا من حيث عدد المسافرين الدوليين الذي ستستمر في تشغيله حتى نهاية عام 2026.

مطارات عربية

نفذت شركة "تاف للمطارات" مشروع البناء والتشغيل والنقل لمطار المدينة المنورة، والذي يعد أول مشروع لخصخصة المطارات في المملكة العربية السعودية. بدء تشغيل مطار المدينة المنورة في 30 يونيو/حزيران 2012، كما جرى الانتهاء من محطة الركاب التي جرى تجديدها باستثمار حوالي 1.2 مليار دولار أمريكي، ودخلت حيز التشغيل في أبريل/نيسان 2015. أصبح مبنى الركاب الجديد أول قيادة في التصميم الصديق للبيئة (LEED) مبنى معتمداً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والذي ستواصل "تاف للمطارات" تشغيله حتى عام 2037.

وإلى جانب المملكة العربية السعودية، تشغّل شركة "تاف" مطارين في تونس هما: مطار النفيضة الحمامات الدولي الذي بدأت الشركة أعمال بنائه منتصف عام 2007 وبدأت في تشغيله نهاية عام 2009، ومطار الحبيب بورقيبة الدولي الذي تولت الشركة تشغيله منذ عام 2008، والذي تحتفظ بحق إدارته حتى مايو/أيار 2047.

مطارات عالمية

تدير "تاف" مطارين في جورجيا، هما: مطار تبليسي الذي بدأت الشركة في إدارته منذ عام 2005 وتستمر لغاية عام 2027، والذي يعد بمثابة أول مطار دولي تديره الشركة خارج تركيا، وقد جرى إدراجه ضمن "أفضل 10 مطارات في أوروبا الشرقية" من قبل (Skytrax) لمدة أربع سنوات متتالية. ومطار باتومي الذي يعد مرفقاً مشتركاً لكل من جورجيا وتركيا كرمز للتعاون بين البلدين، والذي بدأت الشركة في تشغيله منذ عام 2007 وتستمر في إدارته حتى عام 2027.

كما تدير مطارين آخرين في مقدونيا الشمالية، هما: مطار العاصمة سكوبي الذي كسبت حقوق تشغيله منذ عام 2010 ولغاية عام 2030، ومطار القديس بولس الرسول في مدينة أوهريد، والذي جرى إدراجه من قبل اليونسكو كأحد مواقع التراث العالمي، الذي أنجزت "تاف" أعمال البناء والتجديد به عام 2011.

وبالإضافة إلى جورجيا ومقدونيا الشمالية، تدير شركة "تاف" مطار ريغا في لاتفيا منذ عام 2011، وتمتلك حق إدارة مطار زغرب الكرواتي حتى عام 2042، واستحوذت على حق إدارة العمليات في مطار ألماتي في كازاخستان الذي يعد من أكثر المطارات ازدحاماً في البلاد. وألماتي هو أول مطار في محفظة "تاف" حيث تمتلك الشركة المطار بدلاً من امتياز تشغيله لمدة محدودة.

TRT عربي
الأكثر تداولاً