نشر خوان غوايدو زعيم المعارضة الفنزويلية على حسابه في تويتر تغريدات تحدّث فيها عن خارطة طريق من أجل الإطاحة بحكومة الرئيس نيكولاس مادورو. ودعا الفنزويليين في عموم البلاد للنزول إلى الشوارع مجدداً، عقب فشل محاولة انقلاب على الرئيس مادورو.

خوان غوايدو يدعو الناس للخروج مجدداً إلى الشوارع
خوان غوايدو يدعو الناس للخروج مجدداً إلى الشوارع (Reuters)

دعا خوان غوايدو، زعيم المعارضة الفنزويلية، الجمعة، المعارضين في عموم البلاد للنزول إلى الشوارع مجدداً، عقب محاولة انقلاب فاشلة قادتها مجموعة من العسكريين الثلاثاء الماضي.

جاء ذلك في سلسة تغريدات نشرها غوايدو، الذي أعلن نفسه رئيساً مؤقتاً للبلاد، عبر تويتر، تحدث فيها عن خارطة طريق من أجل الإطاحة بحكومة الرئيس نيكولاس مادورو.

وقال غوايدو إنهم لن يتراجعوا عن الخطوات التي أقدموا عليها، وسينظمون مظاهرات في الشوارع بشكل مستمر، وإضرابات ستشل الحياة وتشمل عموم البلاد.

وأضاف أن المعارضة ستعقد الجمعة اجتماعات مع أنصارها من أجل إطلاعهم على خارطة الطريق، على أن يتم النزول إلى الشوارع مجددًا، السبت.

وأشار غوايدو إلى أن المظاهرات ستكون سلمية، وستجري في مناطق توجد فيها مقرات عسكرية مهمة.

وكانت مجموعة صغيرة من العسكريين مرتبطة بالمعارضة الفنزويلية أقدمت، الثلاثاء الماضي، على تنفيذ محاولة انقلاب على الرئيس مادورو، فيما أعلنت الحكومة في وقت لاحق من اليوم ذاته إفشالها.

واتهم الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو البيت الأبيض بزعامة دونالد ترمب ومستشاره للأمن القومي جون بولتون بالتخطيط لمحاولة الانقلاب، وتعهد بالكشف عن كل التفاصيل خلال الأيام القليلة المقبلة.

ومنذ 23 يناير/كانون الثاني الماضي، تشهد فنزويلا توتراً، إثر زعم خوان غوايدو أحقيته في تولي الرئاسة مؤقتاً، إلى حين إجراء انتخابات جديدة، ولاقى على إثر ذلك دعماً كبيراً من الولايات المتحدة.

المصدر: TRT عربي - وكالات