أكد رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، دعمه لعملية نبع السلام التركية شرقي الفرات، وذلك في اتصال هاتفي مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة.

الرئيسان بحثا أيضاً خلال الاتصال الهاتفي العلاقات الثنائية والإقليمية
الرئيسان بحثا أيضاً خلال الاتصال الهاتفي العلاقات الثنائية والإقليمية (AA)

أعرب رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، الجمعة، للرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن دعم بلاده لعملية نبع السلام شرق الفرات بسوريا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي بين عمران خان وأردوغان، حسب مصدر في الرئاسة التركية.

وأكد المصدر أن عمران خان أكد دعم باكستان لعملية "نبع السلام" التركية في سوريا. وأضاف أن الجانبين بحثا خلال الاتصال العلاقات الثنائية والإقليمية.

من جهته، قال بيان صادر عن رئاسة الوزراء الباكستانية، إن عمران خان أكد للرئيس أردوغان خلال الاتصال الهاتفي، وقوف إسلام أباد إلى جانب أنقرة حتى القضاء على الممر الإرهابي الذي أريد تأسيسه على حدود تركيا الجنوبية وإحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

وأضاف بيان رئاسة الوزراء الباكستانية، أن إسلام أباد تتفهم تماماً المخاوف التركية، لا سيّما وأن الإرهاب حصد أرواح نحو 70 ألف إنسان في المنطقة، وأن تركيا تتحمل كدولة عبء أكثر من 3 ملايين لاجئ.

وأشار البيان أن باكستان، تقف على الدوام إلى جانب تركيا، وتقدم دعمها الكامل لأنقرة في الخطوات التي اتخذتها وتتخذها على صعيد دعم الحل السلمي وتحقيق الأمن والاستقرار الإقليمي في المنطقة.

ونوه البيان إلى أن عمران خان أبلغ الرئيس التركي بأن باكستان حكومة وشعباً يصلّون من أجل نجاح تركيا، في خطواتها الرامية لإحلال السلام في سوريا.

والأربعاء، أطلق الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي YPG/PKK و داعش، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وتسعى العملية العسكرية إلى القضاء على الممر الإرهابي الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

المصدر: TRT عربي - وكالات