أكد المتحدث باسم الخارجية التركية أن بلاده عازمة على اتخاذ التدابير الضرورية كافة في إطار مبدأ الدفاع عن النفس المنبثق من القانون الدولي، ضد الأنشطة التدميرية القادمة من الأراضي العراقية، والمهددة لحدودها وأمنها واستقرارها.

أقصوي: نؤكد استعدادنا للتعاون مع العراق في مكافحة التنظيم الإرهابي المهددة لأمنه وسيادته
أقصوي: نؤكد استعدادنا للتعاون مع العراق في مكافحة التنظيم الإرهابي المهددة لأمنه وسيادته (AA)

أكدت تركيا، الأحد، أنها عازمة على اتخاذ التدابير الضرورية كافة للدفاع عن نفسها ضد أنشطة تنظيم PKK الإرهابي، المهددة لحدودها وأمنها واستقرارها.

جاء ذلك في بيان صادر عن المتحدث باسم الخارجية التركية، حامي أقصوي، رداً على تصريحات عراقية منتقدة لعمليتي "مخلب النسر" ومخلب النمر" ضد التنظيم الانفصالي.

وقال أقصوي إن تركيا عازمة على اتخاذ التدابير الضرورية كافة في إطار مبدأ الدفاع عن النفس المنبثق من القانون الدولي، ضد الأنشطة التدميرية القادمة من الأراضي العراقية، والمهددة لحدودها وأمنها واستقرارها.

وأضاف أن أنقرة قدمت التوضيحات الضرورية في الوقت المناسب للجانب العراقي حول عمليتي "مخلب النسر" و"مخلب النمر"، ضد ملاجئ تنظيم PKK الإرهابي شمالي العراق.

وأردف: "نؤكد مجدداً استعدادنا للتعاون مع العراق في مكافحة التنظيم الإرهابي المهددة لأمنه وسيادته".

وفي اليومين الماضيين، صدرت تصريحات عن المتحدثين باسم الخارجية العراقية أحمد الصحاف، ورئيس الوزراء أحمد ملا طلال، انتقدا فيها العمليات العسكرية التركية شمالي العراق.

وفي 17 يونيو/حزيران الماضي، أطلقت تركيا عملية "مخلب النمر" في منطقة "حفتانين" العراقية، ضد عناصر PKK، وغيره من التنظيمات الإرهابية.

وتعتبر هذه العملية الثانية شمالي العراق ضد التنظيم الإرهابي، بعد "مخلب النسر" التي انطلقت في الـ15 من الشهر ذاته.

يُذكر أن PKK الإرهابي، يتخذ من جبال قنديل شمالي العراق، معقلاً له، وينشط في العديد من المدن والبلدات، ويحتل عدداً كبيراً من القرى بالمنطقة، ويشن هجمات على الداخل التركي.

المصدر: TRT عربي - وكالات