أكّد الرئيس التركي أن مساعي حماية المواطنين من تأثير فيروس كورونا المستجد مستمرة عبر اتخاذ التدابير وحزم الدعم الاقتصادي. وأضاف أن الحكومة ستقدّم دعماً ماليّاً لنحو مليونَي أسرة من ذوي الدخل المحدود، في إطار تخفيف الآثار الاقتصادية للوباء.

أردوغان: وقفنا بجميع مؤسساتنا وإمكانياتنا إلى جانب الشعب في مواجهة وباء فيروس كورونا 
أردوغان: وقفنا بجميع مؤسساتنا وإمكانياتنا إلى جانب الشعب في مواجهة وباء فيروس كورونا  (AA)

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء، أن الحكومة ستقدّم دعماً ماليّاً لنحو مليونَي أسرة من ذوي الدخل المحدود، في إطار تخفيف الآثار الاقتصادية لتفشِّي وباء كورونا المستجد.

جاء ذلك في تغريدة نشرها الرئيس التركي على حسابه في تويتر تضمنت التدابير الطبية والاقتصادية التي تتّخذها الحكومة في إطار مكافحة كورونا.

وقال أردوغان: "وقفنا بجميع مؤسساتنا وإمكانياتنا إلى جانب الشعب في مواجهة وباء فيروس كورونا منذ اليوم الأول".

وأضاف: "سنواصل حماية مواطنينا من تأثير أزمة كورونا عبر التدابير وحزم الدعم الاقتصادي، وسنقدم دعماً نقديّاً بقيمة 1000 ليرة لمليونَي أسرة ذات دخل محدود".

وقال الرئيس التركي: "سنوفّر 7 مليارات ليرة تركية دعماً في ما يتعلق بالحد الأدنى للأجور، وسنزوّد الشركات بتمويل إضافي عند الحاجة دون تأثير في التدفق النقدي".

وأشار إلى أن وسائل النقل العامة أصبحت مجانية في الوقت الحالي لكل العاملين في قطاع الصحة.

وأكّد أردوغان أن الحكومة ستطلق برنامج متابعة دورية للمواطنين ممّن هم فوق سن الثمانين في إطار مكافحة كورونا.

وأضاف: "سنتيح قريباً إمكانية استخدام مليون جهاز تشخيص سريع لفيروس كورونا".

المصدر: TRT عربي - وكالات