أردوغان: نواصل بذل كافة الجهود لتحقيق الاستقرار في أفغانستان (Serhat Cagdas/AA)

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأحد، سعي بلاده من أجل الاستقرار في أفغانستان.

جاء ذلك في كلمة خلال مشاركته مع نظيره الباكستاني، عارف علوي، في مراسم إنزال السفينة الحربية الأولى (من نوع كورفيت) إلى البحر في حوض بناء سفن بإسطنبول، والتي بنتها تركيا لصالح باكستان.

وقال أردوغان :"متفقون مع باكستان بشأن تطوير شراكتنا أكثر في مجال الصناعات الدفاعية".

وأكد أنه تقع على عاتق باكستان واجبات حيوية لإحلال السّلام والاستقرار في أفغانستان التي اشتد فيها الصراع في الآونة الأخيرة.

وأردف: "سنواصل بذل كافة الجهود لتحقيق الاستقرار في أفغانستان والمنطقة في أقرب وقت".

كما لفت إلى أن تركيا تواجه موجة مهاجرين أفغان قادمة عبر إيران.

من ناحية أخرى، قال أردوغان خلال الفعالية التي شملت أيضاً مراسم الشروع ببناء السفينة الأولى من مشروع سفن دوريات بحرية، إنّ تركيا سترتقي إلى مصاف الكبار في الصناعات الدفاعية مع إتمام عدد من المشاريع في غضون 4 أو 5 أعوام.

وأضاف :"خفّضنا اعتمادنا على الخارج في الصناعات الدفاعية من 80% إلى ما دون الـ20%".

ونوّه إلى أنّ "تركيا دولة يُسعدها مشاركة إمكانياتها، التي تكتسبها كلما عظُمت وباتت أقوى، مع أصدقائها وأشقائها".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً