الداخلية الكويتية تمكنت من القبض على الجاني (AFP)

تَمكَّن رجال المباحث الجنائية في الكويت، من ضبط مواطن أقدم على قتل امرأة بطعنة مباشرة في الصدر، بعد اختطافها من سيارتها من منطقة صباح السالم، حسب صحيفة الأنباء الكويتية.

والضحية اسمها فرح حمزة أكبر، من مواليد عام 1989، وأقدم المتهم على اختطافها هي وطفلتين، 5 و6 سنوات، وقد تلقت وزارة الداخلية أمس بلاغاً من شقيقة الضحية يطالب بالبحث عن أختها.

وتعود تفاصيل القضية إلى خلافات سابقة مع القاتل، هدّد خلالها بقتل فرح طوال عام كامل، ولم تتخذ السلطات أي إجراءات بحقه.

وبعد أن خطفها المتهم وطعنها بضربة مباشرة في القلب، أوصلها إلى مستشفى العدان وتركها هناك قبل هروبه.

وأفاد المستشفى بأن "الضحية لفظت أنفاسها الأخيرة بفعل غزارة الدماء التي نزفتها" حسب صحيفة الأنباء.

وقد أفادت وزارة الداخلية الكويتية مساء الثلاثاء، بأنها ضبطت مرتكب الجريمة بعد أن "خطف مواطنة من مركبتها وذهب بها إلى جهة غير معلومة"، قبل أن يعترف "بتسديد طعنة واحدة في صدر للمجني عليها" تسببت في وفاتها لاحقاً.

تصدر وسم #جريمه_صباح_السالم ووسم #فرح_حمزة_أكبر موقع تويتر، وأثارا تفاعلاً واسعاً على مواقع التواصل، بالإضافة إلى وسم بعنوان #أنا_الضحية_القادمة، يدعو النساء إلى الانتفاض ورفض العنف والأذى الذي يتعرضن له مجتمعياً قبل أن يتحولن إلى ضحايا جدد.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً