Hassas Gudum Kiti-82 (HGK-82) Teslimat Toreni (Arif Akdogan/AA)

تسلّم الجيش التركي، في مراسم رسمية أقيمت في العاصمة أنقرة الخميس، دفعة أولى من القذائف الذكية الموجهة محلية الصنع.

وشارك في مراسم التسليم وزيرا الدفاع خلوصي أقار، والصناعة والتكنولوجيا، مصطفى وارانك، ورئيس هيئة الأركان، يشار غولار، وقادة قوات الجيش.

وسُلمت الدفعة الأولى بموجب بروتوكول بين وزارة الدفاع وشركة تشغيل المصانع العسكرية والترسانات "أسفات"، تضمنت تسليم 100 من أصل ألف قذيفة ذكية من طراز (HGK-82).

وفي كلمة له، قال أقار إن تركيا نجحت برفع نسبة الإنتاج المحلي في الصناعات الدفاعية إلى مستوى تجاوز 70%.

وأضاف أنهم يهدفون إلى رفع هذه النسبة إلى 80%، بحلول عام 2023، الذكرى المئوية الأولى لتأسيس الجمهورية.

وأوضح أن إنتاج تركيا للقذائف الموجهة الذكية، تظهر الحساسية والأهمية التي توليها لحماية أرواح المدنيين، والحفاظ على البيئة والمعالم التاريخية والدينية.

وستعزّز القذائف الذكية هذه، من دقة إصابة أهداف العدو، والتمكن من استخدامها في الظروف البيئية كافة.

وتساهم قذائف " HGK-82" في تعرّف الذخائر بحساسية على هوية وطبيعة النقطة المستهدفة، من على بعد 1-2 أمتار.

وتبلغ نسبة الإنتاج المحلي في القذائف المذكورة، 80%.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً