أستراليا.. طالبة مسلمة أجبرت على مشاهدة فيلم مسيء إلى النبي محمد / صورة: Mount Ridley College (Mount Ridley College)
تابعنا

أصيبت طالبة مسلمة في مدرسة ثانوية بمدينة ملبورن الأسترالية بـ"صدمة نفسية" بعد إجبارها من قبل مدّرس على مشاهدة فيلم كارتوني مسيء إلى النبي محمد (عليه الصلاة والسلام).

ووفقاً لصحيفة الديلي ميل البريطانية فإن أحد المعلمين عرض فيلماً “مهيناً” يصور النبي محمد، فيما حاولت الطالبة نهي المعلم ورفض ما يعرض لكنها قوبلت بالتجاهل.

وتقدّم والد الطالبة على الفور بشكوى إلى المدرسة وطالب منذ ذلك الحين باعتذار.

وقال والدها: "لقد أُجبرت (ابنتي) على مشاهدة مادة كرتونية صريحة ومهينة ضد نبينا الكريم محمد".

وأشار والد الطالبة إلى طلبه "تفسيراً لسبب وقوع هذه الحادثة".

وقال المجلس الإسلامي في فيكتوريا إن أفراد الجالية المسلمة في ملبورن “منزعجون جداً” من التصرف، مضيفاً أنه “يتفهم أن كثيرين في المجتمع مستاؤون جداً مما سمعوه ويريدون التعبير عن غضبهم ورفضهم”.

وقال المجلس إنه التقى إداريين بوزارة التعليم والمدرسة التي تعهدت بوقف استخدام هذا المقطع، مضيفاً: “نحن أستراليون ونرى أن من المنطقي جداً أن نتوقع ألا تسيء المواد التي تدرس في مدارسنا إلى أعضاء الجاليات المختلفة”.

وفي وقت سابق من هذا العام أشارت دراسة عن الإسلاموفوبيا في أستراليا إلى أن 82% من ضحايا حوادث الإسلاموفوبيا من النساء و85% منهن يرتدين الحجاب. وقال التقرير إن ما يقرب من ثلاثة أرباع الجناة من الذكور.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً