أكد مسؤولون أمريكيون أن هجوم المُسيرات الخمسة على القاعدة انطلق من داخل سوريا (Lolita Baldor/AP)

أعلن مسؤول أمريكي الاثنين أن الولايات المتحدة تحمّل إيران مسؤولية الهجوم على قاعدة "التنف" التي تتمركز فيها القوات الأمريكية جنوبي سوريا، وفق شبكة Cbsnews.

وأكد مسؤولون أمريكيون أن هجوم المُسيرات الخمسة على القاعدة انطلق من داخل سوريا، ما يشير إلى احتمالية تورُّط المليشيات الإيرانية المدعومة من الحرس الثوري الإيراني.

والخميس الماضي تعرضت قاعدة "التنف" التي تنتشر فيها قوات التحالف الدولي في سوريا لهجوم بالطائرات المُسيرة، في حادثة غير مسبوقة.

والأسبوع الماضي وصفت القيادة المركزية الأمريكية الهجوم بأنه "متعمد ومنسق"، فيما لم ترد أنباء عن وقوع إصابات بين القوات الأمريكية، وفق ما أعلن المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية الكابتن بيل أوربان.

وذكرت الشبكة الأمريكية أن الهجمات السابقة التي استهدفت القوات الأمريكية في سوريا نفذتها مليشيات مدعومة من إيران، على الأرجح مليشيات موجودة في العراق، ما منح إيران دوماً فرصة للتنصل من مسؤوليتها المباشرة.

أما "هجمة التنف" الأخيرة فيُعتقد أن إيران تتحمل مسؤوليتها بشكل مباشر.

ويتمركز في القاعدة نحو 200 جندي أمريكي، فيما تتولى إدارتها قوات المعارضة السورية.

وقد تأسست "التنف" عام 2014 للتصدي لتنظيم داعش الإرهابي في المنطقة وكبح تمدده، بالإضافة إلى عرقلة التوسع الإيراني في المنطقة، حسب محللين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً