قال وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو إن توصل بلاده إلى اتفاق مع الولايات المتحدة بشأن المنطقة الآمنة في سوريا "بداية جيدة للغاية"، لكنه استدرك بالقول إن تركيا لن تسمح بأن يكون الإلهاء هدف هذا الإجراء على غرار ما حدث في خارطة طريق منبج.

جاوش أوغلو يعتبر الاتفاق الذي توصلت إليه أنقرة مع واشنطن حول المنطقة الآمنة في سوريا
جاوش أوغلو يعتبر الاتفاق الذي توصلت إليه أنقرة مع واشنطن حول المنطقة الآمنة في سوريا "بداية جيدة للغاية" (AA)

وصف وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو الخميس، الاتفاق بين تركيا والولايات المتحدة حول المنطقة الآمنة في سوريا بأنه "بداية جيدة للغاية".

وقال جاوش أوغلو في مؤتمر صحفي بالعاصمة التركية أنقرة "يمكننا وصف اتفاق أمس (بين أنقرة وواشطن) حول المنطقة الآمنة في سوريا بأنه بداية جيدة للغاية".

واستدرك بأن تركيا لن تسمح بأن يكون الإلهاء هدف هذا الإجراء على غرار ما حدث في خارطة طريق منبج.

من جهة أخرى قال الوزير التركي إن "من يقول إن تركيا حوّلت وجهها نحو آسيا وأهملت الغرب مخطئ جداً"، مشيراً مع ذلك إلى أن "آسيا بدأت تتحول إلى مركز اقتصادي للعالم".

وتوصلت أنقرة وواشنطن الأربعاء، إلى اتفاق يقضي بإنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا في أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا.

جاء ذلك في ختام المباحثات التي جرت في مقر وزارة الدفاع التركية بأنقرة، مع مسؤولين عسكريين أمريكيين، بين الاثنين والأربعاء.

المصدر: TRT عربي - وكالات